Please upgrade your browser to make full use of twiends.   chrome   firefox   ie   safari  
Grow your twitter followers. Join free!
a7mado
424 followers
Share this on Twitter “Just stumbled across this cool page for a7mado”
Want to Grow Your Twitter Following, Free?
: حالة من التوقف ! كٌلي [ سُبات ] ! :
/ بَعْضِي فُسْوقٌ لكِ بَعْد إيْمانٍ وَبَعْضُكِ إيْمَانٌ لِي بَعْد فُسوقٍ يارّوْح . /
/ الرّوْحُ : تَنْحَنِيْ - أيْضَاً - ، تَأمّلْهَا عِنْدَمَا تَكُوْنُ وَحِيْدَاً . /
/ الرّوْحُ : بِأمْرِهِ ، وَالْجَسَدُ بِأمْرِنَا ! /
/ الرّوْحُ : الشَّيْءُ الْوَحِيْدُ الّذِيْ لَهُ زَمَانٌ بِلا مَكَانْ !! /
/ الرّوْحُ : مُؤَنّثَةٌ بِلا أُنُوْثَةٍ . /
: الرّوْحُ : شَفْرَةُ آلِهَةٍ .
عودة...
: حالة من التوقف ! كٌلي [ سُبات ] ! :
" رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ"
/ أنتِ : لا تظني أني ذاهب لـ لركب النسيان ! فـ وربك لن يبدلني عنك سوى [ موتي ] ! /
/ أنتِ : ريحتي الدافئة السابحة بأدق تفاصيلي ! /
/ أنتِ: ماضي العاطفة وروح الحاضر ومستقبل الذاكرة ! المُهم تحتليني دائماً لا أريد [ غيرك ] أبداً ! /
: الحُب : شمس حُبلى بالرماد حد الكساد ! :
:الحُب : قضية يتنازع عليها شخصين ! :
: الحُب : سالفة عمري ! :
: الحُب : هو ذلك الشيء الذي لا يتفق عليه اثنان ! :
الصمت ' هو بُكاء الروح عندمآ لا يفهمُها أحد !!"”
Retweeted by a7mado
: الحُب : أن تبقى مخلصاً لقلبك لا لعقلك ! :
: الحُب: أن تسافر لأرض الحيرة وزادك لماذا ، كيف ؟ فلا تعود إلا بتابوت وجع يلتحفك حتى آخرك ! :
: الحُب : مؤمن في البدايات كافر في النهايات ! :
( لَيَلْ وظَلامْ وهَمْ ) كِذَا !.. بِاللًه يَا صَدْري! تِمَسِيني بحِزنْ، وغَمْ! * * كِذا...بِاللَه!
كُلمَا كَبُر جبِينُ الفَقدْ أزْددتُ تَمسُكاً بِحبلِ صَبرٍ أشُد وأَشُد حَتَى تَركَ أَثراً من وجع كَما الوَشم عَلى معصَمي وبتُ أنا بِه أُفاخر!
هُناكَ طائِرٌ تمزّقَ أحَدُ [جناحيهْ] ألقى بجَسَدِهْ عَلى [قارورة] تَكسّرتْ ف إغرورق الرّيشُ بـ الخَمْرَةْ ! ـ آلا يحِقُّ لهُ أنْ يَسْكَرْ !
: سيأتي غبي ويَقول إنّهُ [ يَسْكُرْ ] سُحقا ً لهُ : وإنْ سَكِرتْ يَحِقُّ لي أنْ أسْكَرْ. :
: الخَمْرَةْ ضَعيني بينُك وبينُكْ وأغْرقيني بـِـ نِسْياني.
: الخَمْرَةْ لا تَحزن الرّوحْ إلا ّ من عظيمْ هَل لي منك ِ بـِـ كأسْ :
: اليَأسْ شَرنَقَة أَملْ مَاتت .. ! :
الذكرى : وجوه مائية لـ الغيّااب ! ربما.. / /
: الْليلْ: بِعْدَ كَثيرَهُ بـ قَليلْ إنْدَلَقَتْ عليهْ قَارورَةُ عِطرْ فـَ تَفَتّحَ [ صُبحْ ] :
: الليل: قَدَحْ أنْثى ألْقًمتْهُ الـْ عَطَشْ حَدْ الـْ إْرْتِواءْ :
الليل: شَامَةْ عَلى خَدْ [ كونْ ] قَبّلها رَجُلْ فـَ تَمَخّضَتْ صُبحْ. :
اللَيل : أوله رَحيل وأوسَطه عتمه وآخره يَأتي من الشَرِق.
: اَلْمَوَاعِيْدُ: أَلَمٌ وَعِيْدٌ يَدْعُوْانِ أَمَلٌ جَدِيْدُ :
لكُلِ الطْيُور المَارِقة بَعْيداً والْباحثة عَنْ سندِيانَة دفءٍ شَاسِعْة، لاتَكْونِي غَبية مامسّتْ تُربة شيء إلا وتجذَّرتْ بِه وَجعٌ لايهْدأ
: لــ..الحُزن الكَافِرْ : تَلاوتُها ذاتـ طُهرٍ سـَ..تُهدِيك للأيمانـــ وَالْسُجَّدِ الرُكْوع هِي [ لحظة ] لا تتكرَّر.
: الطِّيْنُ : يُذَكّرُنَا بِنَا ، فَلا نَعْتَلِيْ عَنِ الأرْض !! :
: مُؤْسِفٌ أنْ : يَتَآمَرَ الْبَرْدُ مَعْ يَدِيْ ضِدَّ الْكِتَابَة :
: للقَلْب مَحطّاتُه، وللعقل محطّاتُه، وللأرْوَاح مَحطّاتهَا. [ ولا حُدُودَ بين تلك المحطّات] _ على خارطة التّيهْ _ :
* أغْبِطْ مَن يَضَعْ رَأسُهُ، فَـ يَنَام ! :
مُربك جِداً : أن يَلتَقِي الحُزن السَاكِن بـ الحُزن المُتحَرك فَـ يصِبحان [ عينٌ ] خَارج نِطاق الَعالمِين .. وإدغامُ جَرحٍ بغَير غُنة.
: مُتْعَةُ الْمَطَرْ : أنْ تَمْطِرَ الأرْضُ أيْضَاً . :
: الصَّوْتُ : كَلامٌ مِنْ الدّاخلِ إلَى الْخَارِجْ الصَّمْتُ : كَلامٌ مِنَ الْخَارِجِ إلَى الدّاخِل . :
: ليسَ بالضّرورة أنْ تَكُون الرّصاصة. مِن الفُولاذ..! :
هل الحب جريمه ؟! هل تعاقب الحياه قلوبنا لأنها أحبت يوما ما؟ أحتاج أجابه !!
بعض النساء بحاجة إلى من يُعلِمكَ أنها أنثى، والبعض الآخر تكاد تشم رائحة انوثتها ولو من وراء حجاب.
بعض الأسئلة أجابتها .. تسبقها.
: سَألَتْنِيْ : - أتُحِبُّنِيْ ؟ لَمْ أفْعَلْ إلاّ أنْ أطْفَأتُ السِّيْجَارَةْ !! :
: السَّقْفُ : انْتِهَاءُ عُلُوّ ، أيْضَاً : سَبَبُ سُقًوْط . :
الحُبْ لايَنتهي بل يُصقل ، عِندَ إرتداءِ مَحبُوبتِكَ الثوبُ الأبيضُ لكْ ، لِتبقى هي الحبْ الأبدي الخالد . الدوق / @khaled00917
Retweeted by a7mado